عالم الرياضة

في زمن كورونا.. من كرة القدم إلى بيع القطايف وأعمال البناء

[ad_1]

بعد تداول صور لمدافع بني سويف الرياضي المصري محروس محمود، وهو يعمل بعيدا عن أجواء كرة القدم بسبب توقف النشاط الرياضي على إثر انتتشار فيروس كرونا، قام النادي بتكريمه بدرع الرجولة.

وتوجه محمد عبداللطيف عضو مجلس إدارة النادي الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية، إلى محافظة أسيوط مسقط رأس اللاعب، لتكريم اللاعب وتقديم الدرع تقديرا لجهوده وإصراره على تحسين دخله المادي في ظل توقف الدوري.

ولجأ اللاعب البالغ 28 عاما للعمل في مجال البناء الشاق فور توقف الدوري وانقطاع مصدر دخله من كرة القدم، لإعالة أسرته المكونة من الأب والأم واثنين من الإخوة.

وخلال شهر رمضان المبارك قرر محمود العمل في مجال صنع الحلويات الشعبية إلى جانب عمله كبناء لحين اتضاح الرؤية بشأن عودة الدوري المصري من عدمه.

وصرح اللاعب بعد تداول صوره واحتفاء وسائل الإعلام المحلية به: “الشغل مش عيب، الصور اللي نزلتها لنفسي وأنا أعمل في الكنافة وأعمل بمجال البناء، وفوجئت بانتشارها في وسائل الإعلام، ولكني فخور بهذه الصور ولا أتصور أن أكون رجلا وأنا عاطل عن العمل”.

وتابع اللاعب: “الجمهور يعتقد أن لاعب الكرة معه ملايين وسيارات، وأهو الحمدلله على كل حال، ألعب في دوري الدرجة الثانية ونحن في المركز الأول ونفسي نصعد إلى الممتاز”.

ولعب محمود مع فريق بني سويف الموسم الحالي 15 من أصل 17 مباراة قبل فترة التوقف، استقبل خلالها 7 أهداف فقط وحافظ على شباكه خالية في 11 لقاء.

يذكر أن فريق بني سويف يتصدر جدول ترتيب مجموعة الصعيد برصيد 35 نقطة من 10 انتصارات و5 تعادلات فيما خسر في مباراتين فقط.

المصدر: “وسائل إعلام مصرية”



[ad_2]

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق