عالم التكنولوجيا

روسيا تطور كاسحة جليد نووية جديدة

[ad_1]

Sputnik

alixei danchov

صورة أرشيفية

ذكرت وسائل إعلام روسية أن الخبراء في البلاد يعملون على تطوير مشروع لبناء سفينة متطورة كاسحة للجليد تعمل بالطاقة النووية.

وقال بيان صادر عن مصنع “البلطيق” الروسي لصناعة السفن إنه “في الـ 26 من مايو الجاري سيبدأ العمل في المصنع على تطوير كاسحة جليد نووية جديدة في إطار المشروع الحكومي 22220، سيطلق عليها اسم “ياقوتيا”، وستكون رابع كاسحة جليد نووية تطور ضمن المشروع المذكور”.

وستكون السفينة الجديدة بطول 173.3 م، وعرض 34 م، وارتفاع 15.م، أما مقدار إزاحتها للمياه فيبلغ 33.5 ألف طن.

وأشار البيان إلى أن المصنع يتابع العمل على تطوير وتجهيز كاسحتي جليد نوويتين في إطار المشروع المذكور هما: “سيبيريا” التي بدأ العمل على تصنيعها في 26 مايو 2015 وأنزلت إلى المياه عام 2017، والتي من المفترض أن تسلم العام القادم، وسفينة “أورال” التي بدأ تصنيعها عام 2016، وأنزلت إلى المياه في 25 يوليو 2019، والعام الجاري من المفترض أن يسلم المصنع كاسحة الجليد “آركتيكا” والتي بدأ تصنيعها عام 2013 وأنزلت إلى المياه أول مرة عام 2016.

وفي أغسطس العام الفائت كان مصنع “البلطيق” الروسي قد وقع عقدا مع شراكة “روس آتوم” لتصنيع كاسحتي جليد جديدتين في إطار المشروع 22220 أيضا.

المصدر: تاس



[ad_2]

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق