عالم التكنولوجيا

الجيش الروسي يحصل على كاسحات ألغام بحرية مطورة

[ad_1]

Sputnik

igor zarembo

صورة أرشيفية لكاسحة ألغام بحرية روسية

أعلنت مصادر مطلعة في مجال الصناعة العسكرية أن سلاح البحرية في الجيش الروسي سيحصل على سفن جديدة كاسحة للألغام من نوع “ألكسندريت”.

وتبعا للمصادر فإن إحدى معامل صناعة السفن في بطرسبورغ الروسية تلقى تعليمات ببدء التجهيز لتصنيع كاسحة ألغام بحرية جديدة من طراز “ألكسندريت”  في إطار المشروع الحكومي 12700، وسيتم المباشرة بتصنيع هذه السفينة في يونيو أو يوليو هذا العام، لتكون ثامن سفينة كاسحة للألغام تطور ضمن هذا المشروع.

وكان المدير العام لمركز “ألماز” الروسي للصناعات العسكرية، ألكسندر شلاختينكو، قد أشار في وقت سابق بأن سفن “ألكسندريت” التي ستطور مستقبلا في إطار المشروع المذكور ستحصل على تعديلات وتحسينات تجعلها أفضل من تلك الموجودة حاليا، وستحصل على تقنيات إلكترونية متطورة قادرة على التعامل مع الألغام البحرية والزوارق الموجهة بشكل أوتوماتيكي.

ومن جانبه أكد الأدميرال، ورئيس قسم التسليح وبناء السفن في سلاح البحرية الروسي، فلاديمير تريابتشينكوف، على أن الأسطول الحربي لبلاده سيحصل على كاسحات ألغام جديدة من طراز “ألكسندريت”، وحتى عام 2050 من المفترض أن تعمل فيه نحو 30 سفينة من هذ الطراز.

ويهدف المشروع الحكومي الروسي رقم 12700 إلى تطوير سفن حربية قادرة على الإبحار بسرعة 16.5 عقدة بحرية، مهمتها الأساسية العثور على الألغام واكتشافها وتدميرها في مياه القواعد والموانئ البحرية.

وتزود هذه السفن بأجهزة سونار متطورة، ومعدات قادرة على اكتشاف الألغام وتدميرها إما عن طريق أليات مسيرة صغيرة او باستخدام الأسلحة التقليدية.

المصدر: سلاح روسيا



[ad_2]

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق