صحة و جمال

إدارة المحيطات والغلاف الجوي: جودة الهواء بالولايات المتحدة تحسنت بسبب أزمة كورونا

[ad_1]

الصحة

Reuters

الغلاف الجوي

أفادت دراسة أعدتها الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي، إلى أن جودة الهواء في الولايات المتحدة تحسنت، حيث أدت أزمة كورونا إلى إخلاء الطرقات من السيارات.

ويقول باحثو الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي إنهم رصدوا، باستخدام الأقمار الصناعية وطائرات وعبر مراقبين على الأرض، تراجعا بنسبة تتراوح بين 25 بالمئة و30 بالمئة في انبعاثات أكسيد النيتروجين المسبب للضباب الدخاني، وانخفاضا كبيرا في المركبات العضوية المتطايرة والغازات المسببة للاحتباس الحراري في كل من شمال شرق الولايات المتحدة المكتظ بالسكان وفي المناطق الحضرية ذات الكثافة السكانية العالية بولاية كولورادو.

وقالت الإدارة إن الدراسة التي أطلق عليها اسم “جودة هواء كوفيد” والتي تركز على هاتين المنطقتين، “تقدم لمحة عن مستقبل محتمل لجودة الهواء في المناطق الحضرية نتيجة للعمل المستمر على تحويل أسطول النقل بالولايات المتحدة إلى أسطول كهربائي”.

وسجلت مناطق أخرى من العالم أيضا تحسنا في جودة الهواء منذ بدء وباء فيروس كورونا منها مدينة نيودلهي المعروفة بالمستويات العالية من الضباب الدخاني وفي المناطق الصناعية في شمال الصين، وهو ما يمثل جانبا مشرقا صغيرا لأزمة صحية أودت بحياة نحو 290 ألف شخص.

المصدر: رويترز



[ad_2]

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق